مجلس المحافظة يبحث مع الجهات المعنية مشكلة ظاهرة انتشار المخدرات ومعالجتها
   |   
رئيس لجنة النزاهة يتابع ميدانيا موضوع الاختناق الحاصل في عملية التسويق لسايلو الطيب
   |   
مجلس محافظة ميسان يعقد اجتماعه الدوري الثلاثاء ٢٠١٩/٥/١٤ وبحث عددا من المواضيع المطروحه
   |   
جواد الفرطوسي يشارك في حضور المؤتمر الطبي لكلية الطب
   |   
جواد الساعدي يتفقد قسم التدريب والدورات التابع لمديرية شرطة ميسان
   |   

لجنة النزاهة في مجلس محافظة ميسان تكشف (24) ملف فساد إداري ومالي حصيلة للأعوام الثلاث الماضية

تحت شعار ( تطبيقاً لما اقره الدستور وقانون حماية الصحفيين في حق الوصول إلى المعلومة ) عقدت لجنة النزاهة في مجلس محافظة ميسان المؤتمر الإعلامي للإعلان عن ملفات الفساد الإداري والمالي للأعوام ( 2014- 2015- 2016) وحضره عضو لجنة النزاهة محمد مجيد شويع وعدد كبير من وسائل الإعلام المختلفةوكشف الأستاذ مرتضى علي حمود ألساعدي رئيس لجنة النزاهة في مجلس محافظة ) خلال المؤتمر عن الالية التي تتبعها اللجنة في التعامل مع ملفات الفساد الإداري والمالي قائلاً: كنا نتعامل مع ماتردنا من شكاوى بسرية تامة لحفظ سلامة المشتكي اولاً , وضمان عدم تسرب المعلومات قبل أن يبت بها قانوناً ويثبت الجرم على المدعى عليه كي لا نقع في فخ التشهير بالآخرين دون سند او مسوغ قانوني لذلك كنا نحافظ على الجانب الأخلاقي المهني في التعامل مع أي شكوى وتجري لجنة النزاهة سلسلة من المخاطبات ( كتابنا – كتابكم ) للاطلاع على حيثيات كل شكوى تردنا كي يتم تدقيق ماتردنا من شكاوى مع الإجابات الرسمية حول كل قضية من الدوائر محل الشكوى ,وتعاملت لجنة النزاهة ومنذ البداية مع مجموعة من القانونيين لدراسة الشكاوى التي ترد للمجلس او التي يتم رصدها من قبلنا كلجنة وهذه اللجنة القانونية الخاصة كانت ترفد اللجنة بتقرير وافٍ يوضح فيه الجانب القانوني لكل ملف , وتحيل لجنة النزاهة الملفات التي تتوفر فيها الأدلة والوثائق إلى قاضي النزاهة دون الإعلان عنها لسرية الملفات حتى تكتسب الدرجة القطعية في إدانة أو عدم إدانة المتهمين بالفسادواضاف الساعدي : تابعت لجنة النزاهة جملة من الملفات والتي تخص حركة الايفادات في دوائر ميسان داخل وخارج العراق , والموقف الشهري للمشاريع المنفذة في دوائر ميسان , وملف المشمولين بقانون المساءلة والعدالة في جميع دوائر ميسان , وملف الالتزام بالدوام اليومي لجميع موظفي الدوائر وموظفي وأعضاء مجالس الاقضية والنواحي , وملف استغلال عجلات الدولة والدوائر الرسمية بعد الدوام اليومي من قبل الموظفين لإغراضهم الشخصية , وملف الساعات الإضافية لموظفي الدولة وما يتقاضوه من أجور مقابل هذه الساعات , وملف البطاقة التموينية مع مركز تموين ميسان لتطبيق قانون الحكومة العراقية بقطع الحصة التموينية لموظفي الدولة الذين يتقاضون اكثر من مليون ونصف لتوفير المواد لباقي افراد الشعب , وملف عدم استغلال المنصب الوظيفي من قبل مدراء الدوائر المرشحين للبرلمان العراقي , وملف حركة تغيير مدراء الاقسام والشعب والوحدات في الدوائر كافة .وكشف الساعدي : ان (24 ) ملفاً من ملفات الفساد الاداري والمالي احالتها لجنة النزاهة الى هيأة النزاهة والقضاء العراقي وتشمل دوائر قطاعات ( الشباب والرياضة - الصحة- التربية - التعلم العالي - البلدية- التجارة- العدل- النفط - الاعمار- الزراعة - الصناعة - الطرق والجسور- العمل والشؤون الاجتماعية ) .وطالب ألساعدي القضاء العراقي الى التعجيل بحسم الملفات التي مضت عليها اكثر من سنة وعدم الاكتفاء بالتحقيق الاداري الذي تجريه دوائر المفتش العام في الوزارات التي تتبع لها هذه الدوائر ,مجدداً مطالبة لمحافظ ميسان بمتابعة كافة الشركات المتلكئة وعدم منح هذه الشركات مقاولات مستقبلية وأيضا الجدية في حسم ملف المرشحين لشغل منصب مدراء الدوائر ,مطالباً من الجميع عدم الوقوف بوجه ملف المشمولين بالمساءلة والعدالة مهدداً باستجواب من يقف بالضد من هذا الملف او يحاول عرقلته..

 

تواصل معنا
تواصل معنا عبر :

البريد الالكتروني :

موبايل :